الفلير للهالات السوداء

info@dr-taghreed.com

‎+9660534854071

عملية الفتاق مع شد البطن: ماذا يجب أن تعرف؟

عملية الفتاق مع شد البطن، يعد الفتاق من الأمراض الشائعة التي تصيب الجسم، ويتمثل في تشكل ثقب في الجدار العضلي الذي يحيط بالأحشاء، مما يسمح للأحشاء بالانتفاخ والخروج من موضعها الطبيعي، وعلى الرغم من أن الفتاق يمكن أن يحدث في أي جزء من الجسم، إلا أن الفتاق الأكثر شيوعًا يحدث في منطقة البطن، ويتطلب علاجًا جراحيًا لإصلاح الثقب وإعادة الأحشاء إلى مكانها الطبيعي، وفي بعض الحالات، يتم إجراء عملية شد البطن مع الفتق في نفس الوقت لتحسين مظهر البطن وإزالة الترهلات بعد الجراحة، في هذا المقال، سنتحدث بالتفصيل عن عملية الفتاق مع شد البطن، وكيفية إجراء الجراحة، وما يمكن توقعه من فترة التعافي والنتائج المحتملة.

عملية الفتاق مع شد البطن

اقرأ المزيد عن: متى تظهر نتيجة عملية شد البطن

ما هو الفتاق؟

يحدث الفتاق عندما تندفع الأحشاء من خلال فتحة في العضلات أو الأنسجة التي تثبتها في مكانها، عندما تضعف عضلات البطن، وغالبًا ما تظهر حول السرة.

عند ترك الفتاق دون علاج، يمكن أن يؤدي إلى إزعاج وألم، ويزداد الأمر سوءًا بسبب الإجراءات اليومية مثل العطس أو السعال أو التبول أو رفع أشياء ثقيلة.

 

ما هي عملية شد البطن؟

عملية شد البطن هي عملية إزالة الدهون الزائدة والجلد وشد عضلات جدار البطن وإعادة تشكيل الأنسجة والعضلات والجلد في منطقة البطن وإزالة الدهون الزائدة لتحقيق شد ونحت الجسم والتخلص من ترهلات البطن بأفضل شكل ممكن، وعلى الرغم من أنها عملية تجميلية ولكنها جراحية فهي عملية دقيقة وكبيرة وتحتاج إلى الحرص والاهتمام حتى يتم التعافي التام، كما لا ينبغي اللجوء لهذا الإجراء كبديل لفقدان الوزن.

هل يمكن إجراء عملية الفتاق مع شد البطن؟

نعم، يمكن إجراء عملية شد البطن مع الفتق، حيث يتم شد البطن العلوية والسفلية أثناء الجراحة، ويتم عمل شق حول السرة وشق آخر يمتد إلى جانبي الورك أسفل خط البكيني.

بمجرد شد الجلد والأنسجة، يقوم الجراح بإصلاح الفتق ويدفع الأحشاء البارزة خلف جدار البطن ويتم شد عضلات البطن وإزالة الأنسجة الزائدة.

تعالج عملية الفتاق مع شد البطن ضعف عضلات البطن وتقليل الضغط وعدم الراحة.

 

ما هي شروط إجراء عملية الفتاق مع شد البطن؟

لإجراء عملية الفتق السري مع شد البطن، يجب توافر عدد من الشروط الضرورية والهامة، ومن بين هذه الشروط:

  • يجب إجراء العملية على يد جراح ماهر ومؤهل، ويمتلك مستوى عالٍ من الخبرة والدقة في العملية.
  • يجب التأكد من عدم وجود عوامل خطر لأي من المضاعفات المحتملة للعملية.
  • يجب أن تكون الحالة الصحية العامة للمريض جيدة وأن لا يعاني من أي مشكلات صحية مزمنة أو أمراض تمنع من إجراء العملية.
  • يجب الالتزام الكامل بجميع التعليمات والنصائح التي يقدمها الجراح قبل وبعد العملية، وذلك لتحقيق أفضل نتائج وتجنب أي مضاعفات محتملة.
  • يجب التأكد من توفر هذه الشروط قبل إجراء عملية الفتق السري مع شد البطن معاً، وتحديد ما إذا كانت هذه العملية هي الخيار الأمثل للمريض.

 

كيف تتم عملية الفتاق مع شد البطن؟

تتم عملية شد البطن مع الفتق تحت تأثير التخدير العام، و يتم إجراء العمليتين في المنطقة السفلية من البطن، حيث يقوم الجراح بعمل شق جراحي أساسي لعملية الشد، ثم يقوم بتحرير السرة من الجلد والأنسجة العضلية المحيطة بها وعلاج الفتق إذا وجد، وأخيرًا يتم إزالة الدهون والأنسجة الزائدة والجلد الزائد، ويتم إغلاق الشق الجراحي بعد ذلك، ويختفي أثره تدريجيًا بعد سنتين تقريبًا، وقد يترك ندبة صغيرة ولكنها تكون غالبًا مخفية تحت الملابس.

ما هي مميزات الجمع بين عملية الفتق وشد البطن؟

الميزة الرئيسية لجمع عملية إصلاح الفتق وشد البطن هي أن الجراح يمكن أن يجري العمليتين خلال جراحة واحدة، مما يقلل من الوقت اللازم للتعافي.

كما أنه يحتاج إلى وقت أقل في المستشفى بعد العملية، ويمكن أن يتم العودة إلى العمل والأنشطة اليومية بشكل أسرع مقارنة بإجراء عمليتين منفصلتين.

ومع ذلك، فإن إجراء عملية الفتاق مع شد البطن المشتركة تتطلب دقة في التشخيص وتقييم جيد للحالة الصحية العامة للمريض من قبل الطبيب، ولذلك يجب على المريض النقاش مع الطبيب حول ما إذا كان هذا الخيار هو الأفضل لحالته الصحية.

 

ما أهم النصائح بعد عملية فتق السرة وشد البطن؟

تعد فترة ما بعد العملية من أهم الفترات التي يجب الانتباه إليها بعد إجراء عملية فتق السرة وشد البطن. وفيما يلي بعض النصائح الهامة التي يجب اتباعها بعد العملية:

  1. الراحة: يجب الحفاظ على الراحة الكافية وتجنب أي أنشطة تتطلب الجهد البدني الشديد لمدة 4-6 أسابيع بعد العملية.
  2. تناول الأدوية: يجب اتباع تعليمات الطبيب بشأن تناول الأدوية الموصوفة بعد العملية، مثل المسكنات ومضادات الالتهابات، والمضادات الحيوية إذا لزم الأمر.
  3. التغذية: يجب تناول الأطعمة الخفيفة والسهلة الهضم في الأيام الأولى بعد العملية، وتجنب الأطعمة الدسمة والثقيلة والتي تصعب الهضم.
  4. النوم: يجب الحفاظ على نوم جيد وكافٍ للجسم وتجنب القيام بأي أنشطة تؤثر على النوم، مثل تناول المنبهات قبل النوم.
  5. متابعة الزيارات اللاحقة: يجب الالتزام بالزيارات اللاحقة للطبيب لمراجعة التحسن وفحص الجرح الجراحي والتأكد من عدم وجود أي مضاعفات.
  6. التمارين الرياضية: يجب تجنب ممارسة التمارين الرياضية الشديدة والأنشطة الرياضية المكثفة لمدة 4-6 أسابيع بعد العملية، ويمكن البدء بالتمارين الخفيفة والتدريجية بعد مرور تلك الفترة.

يجب الإلتزام بتلك النصائح ومتابعة تعليمات الطبيب بعد إجراء عملية فتق السرة وشد البطن لتحقيق أفضل النتائج وتجنب أي مضاعفات محتملة.

اقرأ المزيد عن: كل ما يخص نزول الوزن بعد عملية شد البطن

وأخيراً، نأمل أننا قد وفقنا في توفير كافة المعلومات اللازمة حول عملية الفتاق مع شد البطن، وإذا كانت لديكم أية أسئلة أو استفسارات إضافية، فلا تترددوا في الاتصال بنا، كما يسعدنا تقديم المساعدة في حجز موعد للمراجعة والاستشارة في حال رغبتكم في ذلك.

 

الخدمات

مشاركة المقاله

تواصل معنا

التصنيفات

الاقسام

الوسوم

تواصلي معنا نحن بانتظارك